This Blog is also available as an RSS Feed

General

عبد العزيز بلخادم – الوزير الأول الجزائري

وصل الوزير الأول الحالي للجزائر إلى سلطة بعد استقالة أورحيي في 2006 يعين الوزير الأول للجزائر من طرف الرئيس على رأس الحكومة الجزائرية.

أما مدة خدمته فليست محددة وتظل مدة خدمة محمد بن أحمد عبد الغني الأطول لحد الآن حيث دامت خمس سنوات ما بين 1979 و 1984. كان الصراع السياسي المحتدم بين أحمد أويحيى وعبد العزيز بلخادم نقطة تحول في السياسة الجزائرية وأدى على استقالة أويحيى.

ولد عبد العزيز بلخادم في 8 نونبر 1945 بمدينة أفلو بالجزائر وبعد دراسته للاقتصاد والأدب، بدأ بلخادم حياته العملية كمفتش للمالية في 1964، بحلول سنة 2000، عين بلخادم كوزير أول وكوزير للخارجية بالجزائر وخلال تقلده لهذا المنصب الأخير تورط بلخادم وأويحيى في صدامات سياسية وإيديولوجية حيث صارع بلخادم مثلا من أجل تمديد فترة الرئاسة من سنتين إلى ثلاث سنوات. لكن الأحداث السياسية بالجزائر أسفرت عن مقترح الزيادة في الأجور والرواتب للعمال عبر البلاد فعارض أويحيى بشدة الزيادة العامة في الأجور مما أدى للإضراب المستمر للدكاترة والمعلمين وباقي المهنيين وأدى ذلك إلى تزايد عدم شعبيته لدى الجمهور الجزائري.

كما أنه لم يسمح للصرخات الرافضة أن تدبدب تفكيره حيث أن العديدين لم يكونوا سعداء بخوصصة مؤسسات القطاع العام. وبظهور بوادر مظاهرات وإضرابات جديدة في الأفق، استقال أويحيى من منصبه.

بتقلده لمنصبه الجديد كوزير أول للجزائر، قدم عبد العزيز بلخادم بيانا وعد فيه بالزيادة في الأجور للعاملين في القطاع العام وطمأن الشعب الجزائري بأنه سيعمل في اتجاه الإصلاح الدستوري في البلاد. من المؤكد أن وسائل الإعلام والٍاي العام سيراقبونه عن قرب على أمل أن تتحقق وعوده.

 



User Comments & Reviews: 0 Comment(s)





Combine Flights?












Password Reminder

Or sign in using one of the following providers: