This Blog is also available as an RSS Feed

General

جيجل

موقع جيجل الصغير يقع في الشمال الشرقي من الجزائر وهي المركز الإداري وعاصمة إقليم " جيجل "، فهي ليست مدينة صاحبة تحتوي على وسائل الترفيه التي يمكن أن تجدب السياح، بل هي بالأحرى موقع يحتوي على عدد قليل من الصناعات الهامة، وهي أيضا موضع هادئ في الجزائر حيث يمكن للسياح ان يقضوا وقتا من الراحة والإستجمام في الشواطئ الجذابة و كازنوا جيجل.

وقد كانت جيجل في الأصل موقعا تجاريا انتقلت ملكيته من الفينقيين إلى الرومان ومن بعد إلى العرب وكما أنها وقعت في يد القرصان الخرافي "خير الذين باربروسة".

وبالطبع فإن معالم هذه الفترة أو فترة الاستعمار الفرنسي قد اختفت مع زلزال 1956، الذي لم يخلف سوى ذكريات ودمار.

واليوم توجد في جيجل ساكنة من حوالي 100 ألف نسمة والتي تعيش من إنتاج المنتجات الزراعية مثل الفواكه الجافة الموالح والصيد، ومن أهم الصناعات، هناك الفولاذ ودبغ الجلود.

كما أدى ازدهار صناعة إنتاج الكورك إلى إحاطة المدنية لمساحات شاسعة لأشجار الكورك.

ومن بين الصناعات التي أصبحت حيوية في الجزائر مدبغة جيجل وهي المنتج الرئيسي للأثاث، الجلود والأحدية والصناعات الحرفية في البلاد.

ويوجد في المدينة المرافق الحيوية كالمسجد، المستشفى وجامعة جيجل، كما تتوفر المدينة على فندقين.

وأهم موقع في مدينة جيجل هو "قبور الفنيقيين" والموجودة خارج المدينة. هذه الهياكل التاريخية تمكنت من الصمود والبقاء بعد الزلزال، من ذلك فإن أعظم عوامل الجذب في المدينة هي وفرة مظاهر الحياة البرية من طيور وشواطئ.

تعتبر المدينة قبلة للسكان المحليين الذين يبحثون عن السكينة والهدوء. وفي كثير من الأحيان يأتي زائر أجنبي لاكتشاف هذا الموقع المعزول.

يمكن الوصول إلى جيجل عبر الطريق من الجزائر المدينة، قسطانطينية بجاية وستيف.

المناظر الطبيعية الوعرة للمدينة والسحرية تعتبر فرصة لاستكشاف منطقة ظلت لزمن غير معروفة، كما تعتبر نزوح عن عادة السياح في زيارتهم لوجهات أخرى في الجزائر.

 



User Comments & Reviews: 0 Comment(s)





Combine Flights?













New Business Users, read more and join on the Business Affiliates page.

New Individual Users, join on the Forum Users Registration page.