This Blog is also available as an RSS Feed

General

زين دين زيدان، قابيل من لا كاسطلان

قد يكون زين الدين زيدان أفضل لاعب كرة القدم لعب في فريق المنتخب الفرنسي، كما أن سجله في الجامعة المهنية لأكثر من 18 سنة فريد من نوعه. إنه إحدى ألمع نجوم كرة القدم مند سنوات عديدة في أوروبا حيث اشتهر لجلبه للعديد من الممولين كما حقق نوعا مختلفا من الشهرة عندما ضرب برأسه اللاعب الايطالي ماركو ماطيراتزي خلال مونديال 2006 لكرة القدم وحيث ثم بث وإعادة بث هذا الحادت في جميع أنحاء العالم.

بالرغم من أنه مواطن فرنسي وولد في لاكاسطلان في مدينة مارسيي الفرنسية، فإن زيدان فخور جدا بأصله الجزائري. فكما يعلن زيدان فإنه " أولا قابيل من لا كاستيلان، ثم جزائري من مارسيي و أخيرا فرنسي". لقد هاجر والدي زيدان إلى مارسيي من القبيل الجزائري وهي منطقة جبلية قاومت عبر التاريخ الغزوات الأجنبية بقوة ودافعت عن عاداتها وثقافتها. ربما كانت هذه الصفات هي التي ساعدت الصغير زيدان على تحمل قساوة لاكاستلان وهو مشروع إسكاني فقير ومكتظ.

لقد تعلم زيدان لعب كرة القدم على الارصفة بدلا من الملاعب. عند مقتبل عمره، بدأ اللعب بانتظام في النادي المحلي سان هندي حيث صقلت مهارته وخوله ذلك إلى نادي سبتمس الأولمبية للرياضة حيث وقع أول عقد له وبدأ في التألق السريع في صفوف النوادي الفرنسية. في سنة 1996، كان زيدان يلعب في نادي جوفنتوس ثم التحق سنة 2001 بصفوف اللاعبين المشهورين مثل ردافيد بكهام، لويس فيكو ورونالدو في مادريد حيث لعب آخر مباراة له يوم 7 ماي 2006.

لقد لعب زين الدين زيدان لصالح فرنسا خلال 3 كؤوس العالم 1998، 2002 و 2006. ولقد كانت جرءته في اللعب أساسية لفوز فرنسا على إيطاليا سنة 1998. أما في كأس العالم لسنة 2006 الذي عقد في ألمنيا، فلقد شك العديد في قدرات زيدان بسبب سنه. لكن هذه الشكوك كانت خاطئة إذ تمكنت فرنسا من الوصول إلى النهاية واللعب ضد إيطاليا مرة أخرى. وبتسجيله الهدف في الدقيقة السابعة، أصبح زين الدن زيدان ضمن مجموعة راقية من لاعبي كرو القدم إذ أصبح رابع لاعب يسجل أهدافا في كأسي عالم مختلفين. ولقد خول له لعبه الرائع إلى الحصول على جائزة الكرة الذهبية. للأسف، فإن آخر لحظات زيدان على الملعب عرفت ذلك الحادث الشهير بينه وبين اللاعب الايطالي ماطيراتزي.

استنادا على قول زيدان فإن ماطيراتزي أمسك بقميصه وشده فقال له زيدان " إذا كنت تريد قميصي فيمكنني أن أعطيك إياه بعد المباراة". ولقد كان جواب ماطيراتزي، الذي لم يحدد بالظبط، مغضبا جدا لزيدان لدرجة أن ضرب هذا الأخير برأسه ماطيراتزي. بعد هذا، دار النقاش حول من يستحق اللوم أكثر، لكن الاتحاد الدولي لكرة القدم قرر بمعاقبة كلا اللاعبين ولم يمنع هذا من تقديم جائزة الكرة الذهبية لزيدان. مع أن زين الدين زيدان اعتزل عن اللعب اليوم فإنه لايزال ينتفع من التمويل وربما كانت حادثتة مع اللاعب الايطالي تعطيه شهرة كبيرة خلال السنوات القادمة أيضا.

 



User Comments & Reviews: 0 Comment(s)





Combine Flights?













New Business Users, read more and join on the Business Affiliates page.

New Individual Users, join on the Forum Users Registration page.